«النقيب في أسبوع».. ترأس اجتماعًا مع نقباء الفرعيات ووجه رسائل للجمعية العمومية بشأن توريد أتعاب محاماة جديدة من المحاكم والعلاج والمعاش.. وحرر شيكًا بمقدم تعاقد أرض دمياط الجديدة

Jumia Anniversary Teasing

تقرير: محمد علاء

جاء نشاط نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، خلال الأسبوع المنصرم، كالآتي:

أولًا: ترأس اجتماع النقابات الفرعية

ترأس نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، اجتماعًا تشاوريًا مع نقباء الفرعيات بحضور أعضاء مجلس النقابة العامة، الخميس، بقاعة الاجتماعات الكبرى بمبنى النقابة العامة، للتشاور حول عدة موضوعات مهمة.

صور الاجتماع من هنا

ثانيًا: توجيه بشارات للجمعية العمومية عبر بث مباشر

أعلن نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، عن بشارات بشأن توريد المحاكم لأتعاب المحاماة، وذلك عبر بثٍ مباشر الخميس، من مكتبه بالنقابة العامة.

وكشف نقيب المحامين، أن المحاكم وردت مباشرة إلى النقابة العامة أتعاب المحاماة عن شهر إبريل والتي بلغت 11 مليون 839 ألف و191 جنيهًا، بينما بلغت أتعاب المحاماة عن شهر مايو مبلغ 10 ملايين و688 ألف 552 جنيهًا، مشيرًا إلى أن مجلس الدولة أعد شيكًا وجاهز للاستلام من قبل النقابة بمستحقات أتعاب المحاماة التي بلغت 30 مليون جنيه، كما وردت المحكمة الدستورية العليا لأول مرة أتعاب المحاماة بشيك بلغت قيمته ما يزيد عن 20 ألف جنيه.

وقال «عطية»، إنه منذ حمله للأمانة بتولي هذا العمل وأخذ على عاتقه زيادة الإيرادات وتقليص المصروفات، مشيرا إلى أن هناك طلبات لا تتولاها النقابة العامة كإقامة المآدب، ومؤتمرات البهرجة، والرحلات.

وأضاف: «رحلة الغردقة أنفق عليها 6 مليون ونص سابقًا، ومؤتمر بورسعيد أنفق عليه ما يزيد عن 3 ونص مليون، وهذه هي أموال المحامين، أموال الأرامل والأيتام والمعاشات والعلاج».

وأكد نقيب المحامين، أن زيادة الإيرادات ستوجه لتحسين خدمة العلاج ورفع المعاشات القديمة والجديدة، موضحا أن زيادة المعاشات لا تتم إلا بناء على دراسة اكتوارية تحدد ما هي القيمة أو الحد الذي نستطيع أن نرتفع إليه بالمعاشات دون حدوث رد فعل سلبي يتمثل في العجز عن صرفها.

ونوه «عطية»، إلى أن النقابة شكلت لجنة تضم بين أعضائها خبيرين اكتواريين إضافة للمختصين من إدارات النقابة لدراسة زيادة المعاشات، وعقب الانتهاء منها ستعرض على مجلس النقابة العامة، وحال إقرارها تعرض على الجمعية العمومية للنقابة التي تملك اتخاذ قرارًا بزيادة المعاشات.

وعن ملف العلاج، صرح نقيب المحامين: «يعاني من انحرافات قديمة ونحاول التصدي لتلك الانحرافات ورفع وتنشيط الخدمة العلاجية في ذات الوقت، وأتمنى من زملائي المحامين أن يسعدونا لأن النقابة أولًا وأخيرًا لها ميزانية لا تستطيع تجاوزها، ولسوء حظنا أنه منذ توليت المسئولية في 18 مارس 2020 والعالم بأكمله يواجه فيروس كورونا، الذي استفذ من أموال النقابة أموال طائلة، فالنقابة تحاول أن تقف بقدر المستطاع إلى جوار المحامين المصابين».

واختتم كلمته قائلا: «غدا سيكون أفضل من اليوم كما كان اليوم أفضل من أمس وأول أمس، أطيب أمنياتي لكم بالنجاح والتوفيق.

ثالثًا: استقبال وفد العشائر الفلسطينية في قطاع غزة

استقبل نقيب المحامين – رئيس اتحاد المحامين العرب الأستاذ رجائي عطية، الثلاثاء، في مكتبه بمقر النقابة العامة، المفوض العام للعشائر الفلسطينية في قطاع غزة عاكف المصري، الجهود المصرية لدعم القضية الفلسطينية، والوفد المرافق له.

حضر اللقاء، وكيل النقابة الأستاذ محب المكاوي، والأمين العام المساعد الأستاذ أبو بكر ضوه، والأمين العام المساعد الأستاذ محمود الداخلي، والأساتذة محمد فزاع، عبد الحفيظ الروبي، ومحمد راضي مسعود أعضاء المجلس.

وقال نقيب المحامين، إن المصريين مزروع بداخلهم دعم القضية الفلسطينية باعتبارها ماسة بالأمن القومي العربي الذي لا يمكن أن يتحقق إلا إذا كان هناك تكامل عربي، مضيفا: «المشكلة الأكبر التي تواجهنا هي إسرائيل التي تريد أن تكون مكان دولة فلسطين».

وأكد نقيب المحامين، أن الشعب المصري يدرك الدور الكبير الذي يجب أن تقوم به مصر لدعم القضية الفلسطينية، ولذلك يجب أن يكون هناك تواصل مستمر كي نستطيع أن نتبادل الآراء، لأنه من الواضح أن المعركة لازالت طويلة وليست هينة، وهناك قوى عالمية تتجه إلى دعم مواقف الاحتلال الإسرائيلي، مذكرًا بالقرارات الأمريكية المتتالية بشأن القدس التي منها نقل سفارتها لدى دولة الاحتلال إلى القدس، وكذا اعتبارها لهضبة الجولان كأرض إسرائيلية، وليست أرض سورية محتلة، وتلك عبثيات تفتت المعسكر العربي.

كما أعرب نقيب المحامين، عن استعداد نقابة المحامين المصرية، لإرسال وفد من المحامين المصريين لزيارة قطاع غزة المحاصر لدعم الأشقاء الفلسطينيين هناك، معلنا أن هناك توافق لتشكيل لجنة فلسطين والقدس يكون مهمتها التواصل مع نقابة المحامين في فلسطين لإعداد الملف القانوني بشأن الجرائم التي يقوم بها الاحتلال تجاه الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية، وقطاع غزة، والداخل المحتل، والتواصل مع كافة المؤسسات الدولية ذات الصلة.

من جهته، حيا المفوض العام للعشائر الفلسطينية في قطاع غزة عاكف المصري، الجهود المصرية لدعم القضية الفلسطينية، وفي مقدمتها جهود أسد العرب الرئيس عبد الفتاح السيسي والقرارات القومية والوطنية التي اتخذها تجاه غزة في الفترة الأخيرة، والتي لاقت ترحيبًا لدى الشارع الفلسطيني والفصائل الفلسطينية المختلفة، وكذا سعي مصر للم شمل الفصائل الفلسطينية خلف برنامج وطني لتحقيق المطالب الوطنية المشروعة، مؤكدا على ضرورة إنهاء الانقسام السياسي الحالي الذي أضر بالقضية الفلسطينية.

وأعرب عن أمنيته في أن تغادر جميع الفصائل الفلسطينية المرحلة السابقة، وتنتقل لمرحلة جديدة عنوانها الوحدة الوطنية والمقاومة بكافة أشكالها حتى إقامة الدولة الفلسطينية، مضيفا: «ندرك أن الشعب المصري يساند كذلك الشعب الفلسطيني لاستعادة أرضه وإقامته دولته المستقلة، وكذا مواقف نقابة المحامين المصرية التاريخية والقومية تجاه القضية الفلسطينية، فتحية للمحامين المصريين من كافة أبناء الشعب الفلسطيني».

وشدد على أن مصر عندما تكون بخير تكون الأمة العربية بأكملها بخير، فحما الله مصر وجيشها رمانة الميزان في المنطقة وعاشت مصر لتبقى قوية وسندًا لأمتها العربية.

من جهته، قال وكيل مجلس نقابة المحامين الأستاذ محب مكاوي، إن مصر حكومة وشعبًا على مدار التاريخ الظهير الأول للقضية الفلسطينية وللشعب الفلسطيني، لأن فلسطين في قلب الوطن العربي، وفي قلب مصر، مشيرًا إلى أن التجربة أثبتت، وأثبت الصمود الفلسطيني في الفترة الأخيرة أن القضية الفلسطينية لن ولم تموت.

وأضاف وكيل نقابة المحامين، أن الحق الذي يكون وراءه مطالب لا يمكن أن يموت، وأن التجربة والمرحلة الأخيرة من المقاومة الفلسطينية، أرسلت رسالة للعالم كله بأن القضية الفلسطينية حية ولن تموت، مستدلًا بأقوال الشعراء في تلك المساءلة حين قالوا: «يا فلسطينية والبندقاني رماكم والصهيونية تقتل حمامكم في حماكم، يا فلسطينية وأنا نفسي أسافر حداكم، طاري في إيديا وإيديا تنزل معاكم»، فكل هذا أثبته رجل الشارع الفلسطيني.

ووجه «مكاوي» مقوله إلى فلسطين وكل العرب المقاتلين والمدافعين عن القضية الفلسطينية، وكل قوى التقدم في العالم: «حين تفكر في صلح فلابد أن يكون هناك الثمن هو الوطنية، هو الأرض، هو السلام، وأن ثمن السلام هو الأرض، فلا تصالح ولو قلدوك الذهب، ولا تصالح ولو توجوك الإمارة؛ ترى حين أفقع عينيك وأثبت مكانهما جوهرتين، هل ترى؟! هي أشياء لا تشترى».

وأكد أن نقيب المحامين – رئيس اتحاد المحامين العرب الأستاذ رجائي عطية، فور علمه بزيارة الوفد كان مرحبًا للغاية، ودعا أعضاء المجلس ليكونوا في استقباله، منوهًا إلى أن أعضاء نقابة المحامين، خلف النقيب العام في كل مواقفه الوطنية، التي ستكون دائمًا مشرفة تجاه القضية الفلسطينية وأي حق عربي.

ومن جانبه وجه الأستاذ محمود الداخلي، الأمين العام المساعد لنقابة المحامين، تسأله للمفوض العام للعشائر الفلسطينية في قطاع غزة عاكف المصري، حول أمرين الأول وهو عن عرب 48 ومدى تضامنهم وانضمامهم للفصائل الفلسطينية لتوحيد الصف؟، والثاني بخصوص سير المشروع المصري لتوحيد الفصائل الفلسطينية هل يسير على ما يرام أم يقابله بعض العوائق؟

وأجاب المفوض العام للعشائر الفلسطينية في قطاع غزة عاكف المصري قائلاً: «إن عرب 48 بقوا صامدين في أرضهم ولم يهاجروا، وعند إقامة دولة إسرائيل حصلوا على الجنسية الإسرائيلية، لأنه أمر واقع عليهم فتم إحصائهم تبع الإسرائيليين، مشيرًا إلى أن عرب 48 على مدار السنوات السابقة لهم دور في النضال نحو حقوقهم المدنية والمعيشية كمسلمين في إسرائيل، لأن المجتمع الإسرائيلي مجتمع مفكك مبني على التناقضات، وأنهم يتعاملون مع العرب كأنهم مواطنين درجة ثالثة، وعلى مدار السنوات ظن الجميع أن عرب 48 سينصهروا في المجتمع الإسرائيلي، إلا أن في الاشتباكات الأخيرة خرجوا في مظاهرات حاشدة عن بكرة أبيهم في مفاجأة للمجتمع الإسرائيلي نفسه، لأنهم طول هذه السنوات لم يستطيعوا أن يطمسوا هويتهم العربية».

وعن الدور المصري في توحيد الفصائل الفلسطينية، أجاب قائلًا :« على مدار 15 سنة من هذا الانقسام البغيض الأسود الذي أضعف الحالة الفلسطينية، فقد قامت مصر بلم شمل الفصائل الفلسطينية عبر عدة جولات، وجميعنا يعرف أن هناك بعض الدول الخارجية التي دخلت في تلك المصالحة، وأن هناك بعض القبائل التي تنفذ أجندة خارجية، فمصر بذلت جهود كبيرة، منوهًا إلى أن مشكلة الانقسام ليست عن طرف معين، بل عند جميع الأطراف، والآن الجميع أجمع أن هذا المحتل يجب أن يقاوم من كافة الجهات، وأنه لا يوجد خلاف سياسي؛ بل أن الخلاف حزبي، وأن مصر هي صاحبة النفس الطويل في عملية توحدي الفصائل الفلسطينية، فنأمل هذه المرة أن تمارس مصر هذه المرة ضغوط على الطرفين لإنجاح عملية لم الشمل، لأنهم يعتبرون مصر شريك في القضية الفلسطينية.

وحيا عضو مجلس النقابة العامة عبد الحفيظ الروبي، استمرار صمود مقاومة الشعب الفلسطيني لذلك المحتل الغاشم، والتمسك بحقهم في أرضهم، مؤكدًا أن نقابة المحامين نقيبا وأعضاء تقف خلف الشعب الفلسطيني.

رابعًا: تحرير شيك بمقدم تعاقد أرض دمياط الجديدة

استقبل نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، في مكتبه بالنقابة العامة، الثلاثاء، مجلس فرعية دمياط برئاسة النقيب الفرعي الأستاذ ياسر أبو هندية.

وأعلن النقيب الفرعي الأستاذ ياسر أبو هندية، أن نقيب المحامين وافق خلال اللقاء على شراء 18009 متر بأرقى المناطق بمدينة دمياط الجديدة، وحرر شيكًا بمقدم التعاقد، موضحا أن الأرض ملك جهاز تعمير دمياط الجديدة التابع لهيئة المجتمعات العمرانية.

وذكر «أبو هندية»، أن النقابة تهدف لبناء نادي يليق بالسادة المحامين على تلك الأرض، مشيرًا إلى أنه سيخدم المحامين بست محافظات.

وفي سياق متصل، قال «أبو هندية»: «باسمي واسم مجلس النقابة الفرعية وكافة المحامين في دمياط أتوجه بخالص الشكر وعظيم العرفان والتقدير لنقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية ومجلس النقابة العامة، على تلك الخطوة المهمة التي طال انتظار محامين دمياط لها».

خامسًا: تفويض بشأن أرض دمياط الجديدة

أصدر نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، الثلاثاء، تفويضًا بشأن قطعة الأرض بدمياط الجديدة جاء نصه كالآتي:

تـــفـــــويــــــــض

تفوض النقابة العامة للمحامين كل من السادة الأساتذة:

  1. الأستاذ / محب مكاوي وكيل مجلس النقابة العامة
  2. الأستاذ / عبد الحفيظ الروبي          مقرر لجنة الأندية
  3. الأستاذ / ياسر عبد الفتاح أبوهندية   نقيب محامين دمياط
  4. الأستاذ / هاني محمد فهمي على المشد    وكيل نقابة دمياط
  5. الأستاذ / المتولي سراج الدين المتولي محمد  وكيل نقابة دمياط
  6. الأستاذ / ناصر عبد الحق العمري الأمين العام سابقًا

مجتمعين أو منفردين وذلك في تسليم الشيكات الصادرة من النقابة العامة للمحامين بخصوص قطعة الأرض المطروحة في الإعلان الصادر من هيئة المجتمعات عن المدة من 1/6/2021 حتى 15/6/2021 عن قطعة الأرض المطروحة بالعرض رقم /2 بكراسة الشروط عن قطعة الأرض رقم / 15 بمدينة دمياط الجديدة عن نشاط نادي اجتماعي رياضي بغرض رغبة النقابة العامة بتخصصها باسمها ولهم حق التوقيع نيابة عن النقابة وإنهاء كافة الإجراءات مع هيئة المجتمعات العمرانية وجهاز مدينة دمياط الجديدة.

سادسًا: رسالة بشأن منظومة العلاج

قال نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، إنه يجتهد ويتلقى الدراسات من متخصصين لتغيير واستبدال منظومة العلاج المهترئة السيئة التي تعج بالثغرات التي تفتح أبواب من الفساد، والتي ورثناها عن سلفنا في نقابة المحامين لتحل محلها بدائل لائقة.

جاء ذلك عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، من خلال منشور نصه كالآتي:

أعلم وأعي حجم الصعوبات التي يعانيها زميلاتي وزملائي وبناتي وأبنائي في منظومة العلاج، وأسعى وأجتهد وأتلقى الدراسات من متخصصين لتغيير واستبدال منظومة العلاج المهترئة السيئة التي تعج بالثغرات التي تفتح أبواب من الفساد، والتي ورثناها عن سلفنا في نقابة المحامين لتحل محلها بدائل لائقة.

واجتهد أيضاً ما استطعت – مؤقتا حتى تغييرها – في الموازنة بين منع الناهبين تحت مسمى إعانات وعلاج وبين غوث ونجدة وإسعاف المحتاجين حقًا بغير تجاوز للحدود ولا انفلات مكابح الضبط والقيود، لأن فتح الباب على مصراعيه كما يطالب البعض يورد أموال النقابة موارد التهلكة، سيما في هذه الفترة العصيبة التي ضاعفت المشقة والكلفة فيها محنة الوباء الذي اجتاح العالم فأرهق دولًا عظمى.

أجتهد ما استطعت فأعينوني

سابعًا: أوامر بالتواصل مع عائلة المرحوم مصطفى البكري المحامي

أصدر نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، أوامره بالتواصل مع عائلة المرحوم الأستاذ مصطفى البكري المحامي ؛ للمساعدة واتخاذ الإجراءات اللازمة لصرف مصاريف الجنازة فورا، ومتابعة إحضار الأوراق مع أسرته لربط وصرف المعاش.

يشار إلى أن الأستاذ/ مصطفى البكري المحامي ببولاق الدكرور، توفى اليوم الثلاثاء، أثناء أداء عمله بمحكمة تاج الدول بالجيزة، ويتقدم الأستاذ النقيب وأعضاء مجلس النقابة العامة بخالص التعازي لأسرة المرحوم، داعين الله تعالى له بالرحمة والمغفرة، ولهم بالصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

ثامنًا: التقدم بخالص العزاء للأستاذ أحمد جاب الله

تقدم نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، بخالص العزاء للأستاذ أحمد جاب الله وكيل نقابة كفر الشيخ الفرعية، لوفاة السيد والده، وجاء نصه كالآتي:

صادق عزائي ومواساتي وأعضاء مجلس النقابة العامة للأستاذ أحمد جاب الله وكيل نقابة كفر الشيخ الفرعية، لوفاة السيد والده، سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويغفر له ويرحمه ويسكنه فسيح جنانه، وأن يلهم الأستاذ/ أحمد جاب الله وباقي أفراد العائلة الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

تاسغًا: التقدم بخالص العزاء للأستاذ عبد الرحمن شكر

تقدم نقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، بخالص العزاء للأستاذ عبد الرحمن شكر عضو  مجلس نقابة سوهاج الفرعية، لوفاة السيد والده، وجاء نصه كالآتي:

صادق عزائي ومواساتي وأعضاء مجلس النقابة العامة للأستاذ عبدالرحمن شكر  عضو مجلس نقابة محامي سوهاج، لوفاة المرحوم والده، سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويغفر له ويرحمه ويسكنه فسيح جنانه، وأن يلهم أفراد العائلة الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

الوضع في مصر

الاصابات
284,059
الوفيات
16,494
المتعافون
227,970
اخر تحديث : 27 يوليو، 2021 - 9:05 م (+02:00)

الوضع عالميا

الاصابات
195,767,891
+411,595
الوفيات
4,189,357
+6,473
المتعافون
177,476,922
اخر تحديث : 27 يوليو، 2021 - 9:05 م (+02:00)

اضغط لمتابعة الاحصائيات التفصيلية

Jumia Anniversary Teasing

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى