ومضة قانون ( ٤٠ ) “الْدَّوَاْءُ و الْكَرَاْمَةُ”

بقلم: أحمد خميس غلوش

 إنً الحَقَّ فى الكَرامَةِ ، وإنَّ الكَرامَةَ فى الحَقّ .

قلنا في مقالاتٍ سابقة أنّ المحاماةَ لها رحيقٌ خاصٌّ بها ، فى رأينا : هي الأمّ الّتى من رحمها تتمخّض تجارب الحياة بالنّسبة لدراسة قضيّةٍ ما ؛ تخاف عليها وتسهر وتضحّي بكلّ نزاهةٍ وفداء ، فتولد عصارات الأفكار فيها ، من أجل الدّفاع والحماية ومن ثمّ .. تمتاز عن باقي المهن في أمورَ كثيرةٍ ، فهي أوّلُ وأصدق وأعدلُ طبيبٍ يشعر بأوجاع موكّله، يبذل كلّ مجهوداته لِيَصِفَ رحيق الشّفاء.

كما أنّها هيَ الدّواء هيَ والقضاء، للقضاء على داء الظّلم والافتراء ، طبقََا للدّستور المصريّ الحاليّ في المادّة (١٩٨) منه، وصفها أنّها ” مهنة حرّة مستقلّة تشارك السِّلطة القضائيّة في تحقيق العدالةِ ، وسيادة القانون ” .

فالحقّ والكرامة هما لفظان : يحملان كبرياءَ العدالة المُرجّحة بكفّة النّقاء لميزان الإنسانيّة.

والإنسان بطبيعته يحلم بالجمال والخير والمثاليّة النّادرة مقابلتها ( هذه الصّفات ) على قارعة الطّريق ولازالت ترتدُّ أحلام ذاك البشرىّ في صدره ، دونما تحقيق .

فهل ، وكيف ، ومتى ، وأين يمكن التّحليق بين الحقّ والكرامة ؟؟؟؟

الوضع في مصر

الاصابات
236,272
الوفيات
13,845
المتعافون
176,363
اخر تحديث : 9 مايو، 2021 - 4:20 ص (+02:00)

الوضع عالميا

الاصابات
158,312,868
+3,346
الوفيات
3,296,591
+280
المتعافون
136,638,772
اخر تحديث : 9 مايو، 2021 - 4:20 ص (+02:00)

اضغط لمتابعة الاحصائيات التفصيلية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى