نقابة المحامين تدين القصف الإسرائيلي على غزة ودمشق

أشرف زهران
أصدرت النقابة العامة للمحامين اليوم، بيانا، أدانت فيه القصف الإسرائيلي الغاشم الذي شنه طيران الاحتلال على قطاع غزة، والعاصمة السورية دمشق، مستهدفا مواقع وقيادات لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية مما أسفر عن مقتل أحد قيادات الحركة بالقطاع، ومقتل وإصابة ما يزيد عن 25 شخص في غزة ودمشق.

وجاء نص البيان كالتالي:

بسم الله الرحمن الرحيم

تدين نقابة المحامين، القصف الإسرائيلي الغاشم الذي شنه طيران الاحتلال على قطاع غزة، والعاصمة السورية دمشق، مستهدفا مواقع، وقيادات لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية مما أسفر عن مقتل أحد قيادات الحركة بالقطاع، ومقتل وإصابة ما يزيد عن 25 شخص في غزة ودمشق.

وتؤكد النقابة، أن الكيان الصهيوني يتجاوز كافة الخطوط الحمراء، وينتهك سيادة الدول بما يخالف القانون الدولي، وميثاق الأمم المتحدة، إضافة للحرب الضروس التي يشنها ضد سكان قطاع غزة منذ سنوات، فهم يمرون بظروف إنسانية قاسية نتيجة لحصار الاحتلال وسط صمت دولي يندى له الجبين.
كما تندد النقابة بقرار حكومة الاحتلال الصادر اليوم الثلاثاء، بإغلاق بحر غزة أمام الصيادين، إضافة لإغلاق معبر كرم أبو سالم المخصص لإدخال البضائع إلى غزة منذ الفجر، وحتى إشعار آخر، مما يهدد بتفاقم الوضع الإنساني في القطاع.
وتحذر النقابة، بأن تصريحات بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال، التي ذكر خلالها بأن جولة قصف قطاع غزة قد تستغرق وقتا هذه المرة، قد تشعل المنطقة وتدخلها في حرب لا يعلم مداها سوى الله، وما ستسفر عنه من خسائر بشرية، وخاصة مع تعهدات فصائل المقاومة بالقطاع بالرد على القصف الإسرائيلي.

وتطالب النقابة، القوى الفاعلة بالمجتمع الدولي، ومجلس الأمن، والجامعة العربية، بالتدخل السريع ووقف الهجمة الشرسة على قطاع غزة، وحماية المدنيين، وكذلك التوقف الفوري للانتهاك السافر للمجال الجوي السوري.

نقيــب المحــامين
ســامح عــــاشور
رئيس اتحاد المحامين العرب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *