“شمال الجيزة” تصدر بيانا توضح فيه موقف نادي العجوزة

سعد البحيري
أصدرت نقابة محامي شمال الجيزة، برئاسة محمد فتحي البهنساوي، نقيب محامي الجيزة، أمس الثلاثاء، بيانا تؤكد فيه سداد جميع المديونيات الخاصة بنادي المحامين فى العجوزة، بعدما أمر النقيب العام، سامح عاشور، بصرف الشيكات المطلوبة، وتوضيح ما أثير على صفحات التواصل الاجتماعي بشأن إغلاق النادي لبدء عملية الهدم والبناء. وجاء نص البيان كالتالي:
خلال الأيام الماضية، ظهرت بعض المنشورات على وسائل التواصل الاجتماعي بخصوص هدم وتطوير النادى النهرى بالعجوزة ونقل محتوياته.
ويهمنا توضيح الأمر للسادة الزملاء أعضاء الجمعية العمومية بالجيزة على النحو التالى:
*أولا: بعد قيام السيد النقيب العام بالموافقة على سداد جميع المديونيات الخاصة بالنادى، قام سيادته بإصدار الشيكات للجهات المستحقة للمديونيات، وتم إيداعها بالفعل، وتم سداد مديونيات النادى المستحقة على مدار المجالس المتعاقبة.
ثانيا: تم الاتفاق بين جميع أعضاء المجلس بتشكيل لجنة خاصة من بعض أعضاء المجلس، وهم:
أ/صبحى القلعاوى الأمين العام
أ/السيد جابر أمين الصندوق
أ/وليد سرحان وكيل المجلس
أ/أكرم الدماطى مقرر لجنة الأندية
وأيضا بعض الموظفين الإداريين بالنقابة، تكون مهمتهم إنهاء جميع الإجراءات، واستخراج التراخيص الخاصة بالنادى النهرى فى العجوزة، والتواصل بين النقابة العامة لتحديد موعد البدء في التنفيذ، وكذلك جرد جميع محتويات النادى، وتخزينها، والاتفاق مع الترسانة البحرية لتوفير كل ما يلزم لصيانة المركب الملحق بالنادى، وإيجار مخزن خاص للتخزين.
ثالثا: ردا على ما أثير على صفحات التواصل الاجتماعى من بعض الزملاء عن موعد غلق النادى النهرى فى العجوزة للبدء في تنفيذ عملية الهدم والبناء:
** فإننا نؤكد لجميع الزملاء أنه لم يحدد موعد بعد لغلق النادى، نظرا لعدم الانتهاء من الإجراءات الخاصة بالتنفيذ، وأن اللجنة هى المنوط بها تحديد الموعد، وإعلان الجمعية العمومية لمحامى الجيزة بموعد التنفيذ والغلق.
* وإيمانا منا وحرصا على الشفافية، سوف نقوم بدعوة جموع المحامين والمهتمين بالشأن النقابى بالحضور فى أثناء القيام بعملية جرد ونقل محتويات النادى، وإطلاع الجميع على كل الإجراءات والتطورات الخاصة بعملية إعادة هدم وبناء النادى النهرى حتى تمام التنفيذ، وخروجه فى أحسن صورة بما يليق بمحامي الجيزة خاصة، وجموع محامي مصر عامة، كون النادى ملكية لجموع المحامين.
رابعا: حول ما أثير عن الجهة المنفذة، نحيط علم سيادتكم بأن الجهه المنفذة هى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وذلك بناء على البروتوكول المحرر بينها وبين النقابة العامة.
خامسا: حول ما أثير عن مصاريف التطوير، وبعد أن وافق النقيب العام، سامح عاشور، على عملية التطوير، فإن النقابة العامة هى القائمة على جميع التكاليف الخاصة بإعادة تطوير وهدم وبناء النادى النهرى، ومصاريف المركب، وصيانته بالترسانة البحرية، ويتم كل ذلك تحت رعاية السيد النقيب، رئيس اتحاد المحامين العرب، سامح عاشور.
من هنا، وأخيراً، نهيب بالسادة الزملاء، محامى الجيزة، والمهتمين بالشأن النقابى فى حالة وجود أى استفسار، التواصل مع أحد أعضاء المجلس للرد والتوضيح على الاستفسار ونناشد حضراتكم عدم الخوض فى معارك تمس السمعة، أو الذمم، وعدم إلقاء الاتهامات عبر صفحات التواصل الاجتماعي لما تسببه لمهنة المحاماة ولنقابة المحامين من بعض الإهانات التى تحط من شأننا جميعا أمام القراء لهذه المنشورات، حتى نسموا بمهنتنا وبنقابتنا أمام الجميع.
والله من وراء القصد
وعاشت وحدة المحامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *