خلال لقاءه بمحامي حلوان.. “عاشور”: وضع حجر أساس النادي الرياضي الأسبوع المقبل.. ويؤكد: ما تحقق من إنجازات نتيجة لاصطفاف المحامين

علي عبد الجواد

كرم مجلس نقابة محامي حلوان الفرعية، سامح عاشور نقيب المحامين، لجهده العظيم في القضية التي عرفت إعلاميا بقضية محامي حلوان، حتى حصولهم على البراءة، كما قدم له هدية تذكارية.

جاء ذلك خلال احتفالية نظمتها النقابة الفرعية، اليوم الأحد، بحضور النقيب العام، وعدد من أعضاء مجلس النقابة العامة، ونقباء وأعضاء الفرعيات.

وأوضح “عاشور”، أن أزمة محامي حلوان شهدت في بدايتها حالة من الانفعال والارتباك وعدم التنظيم، ولكن تم تدارك الأمر سريعا وضبطت صفوف المحامين، مضيفا: “نجحنا في مواجهة الأزمة، وتنظيم الصفوف في مرحلة التحقيقات والمحاكمة، كما كنا مؤمنين بعدالة قضيتنا وسلامة دفاعنا، وكنا أمام قضاء أنصفنا في حكمه بأول وثاني درجة، مما أدى لبراءة المحامين”.

وفي سياق متصل، أشار “عاشور”، إلى أن قانون المحاماة منذ صدوره وتعديلاته المختلفة، لم يأخذ أراء المحامين به سوى بتعديلات عامي 2008 و2019، واصفا إياها بأعز تعديلات بتاريخ النقابة.

ونوه إلى أن التعديلات أسفرت عن مواد عززت حصانة المحامي أثناء عمله أمام المحاكم وجهات التحقيق والاستدلال، كما حمته من البلاغات الكيدية المقدمة من الخصوم والتي كان يعاني منها المحامين أثناء عملهم، وأحالت تعديلات 2019 الأمر للمحامي العام الأول لنيابة الاستئاف المختص.

وأكد نقيب المحامين، أن النقابة لن تتخلى عن الدفاع عن كرامة المحامين، ومساندتهم في أزماتهم، على أن تدار بشكل سليم، وسط اصطفاف المحامين للحصول على حقوقهم كاملة كما تم في أزمتي حلوان والمحلة.

وناشد “عاشور”، كافة المحامين بالحفاظ على نقابتهم، وألا تستدرج إلى الانقسام والتفكك فتتعرض لمخاطر تضيع ما تم من إنجازات، معربا عن أمله في أن يتنافس الجميع خلال الانتخابات المقبلة بشرف، بهدف تحقيق غايات سامية للمحامين.

ودعا نقيب المحامين، الجميع لحضور احتفالية وضع حجر أساس أكاديمية المحاماة، الأربعاء المقبل، مشددا على أن الأكاديمية بداية جديدة في تاريخ النقابة، حيث ستصبح شرطا للقيد بجداولها عقب اجتياز الدراسة لمدة سنتين، وستجعل القيد بجداول نقابة المحامين أعز من الانضمام للقضاء،

وطالب “عاشور”، كافة المحامين بالحفاظ على ما تحقق من إنجازات، وفي مقدمتها تنقية الجداول من غير المشتغلين، ومواجهة غزو خريجي التعليم المفتوح من حملة الدبلومات، مما أسفر عن زيادة كبيرة للمعاش والعلاج، مناشدا الجمعية العمومية بعدم دعم أي مرشح عارض القرارتها المتعلقة بتنقية الجداول والتعليم المفتوح.

وأعلن “عاشور”، أن الأسبوع المقبل سيشهد وضع حجر أساس نادي المحامين الرياضي بالتجمع الخامس، مردفا: “نسعى لاسترداد قطعة الأرض المخصصة للنقابة بمدينة 15 مايو لإنشاء ناد عليها يخدم محامين حلوان، على أن يدار النادي بشكل استثماري يدر موارد مالية لصندوق الرعاية الصحية والاجتماعية”.

وقال “عاشور”، إن مبنى النقابة الجديد ظهر للنور رغم تشكيك البعض، وسيكون صرحا يفخر به المحامين، وسيخصص 70 % منه ليدار استثماريا، على أن يستغل باقي المبنى للخدمات الادارية المقدمة للمحامين، مكملا: “ما تحقق من إنجازات، ليس بقرارات سامح عاشور ومجلس النقابة العام والفرعيات فحسب، وإنما بوحدة وإصطفاف المحامين”.

وفي سياق آخر، ذكر “عاشور”، أن مصر تحتاج إلى الاصطفاف الوطني ليس مع حاكم أو حكومة ولكن حول الوطن ذاته، لمواجهة ما تمر بها من تحديات.

واستطرد: “مصر توجد وسط بحر من الأزمات تهددها في سوريا وفلسطين وليبيا واليمن والسودان، والعدو الحقيقي لها هو إسرائيل، إضافة لأمريكا التي تدافع عنها”.

وصرح نقيب المحامين، بأن ملامح صفقة القرن بدأت تتضح، ومن بينها دولة فلسطينية بلا حدود، مقسمة بين الضفة الغربية وقطاع غزة، وبلا سلاح وعاصمة، متابعا: “كل ذلك وبعض العرب يتحدثون عن قدس شرقية وغربية، تلك خيبة عربية، ويجب التمسك بالقدس كاملة عاصمة لدولة فلسطين، فالصراع مع إسرائيل صراع وجود وبقاء وليس حدود”.

وأختتم “عاشور” كلمته قائلا: “سنظل نصرخ بأعلى صوت عاشت مصر والأمة العربية ولتسقط إسرائيل وأمريكا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *