خلال حضور المجلس الفرعي لتهنئة نقيب المحامين.. الأستاذ حسن أمين: «علام» رمز وقيمة يعيد للمحاماة قدرها

كتب: علي عبدالجواد 

تصوير: إبراهيم عرب 

مونتاج: رضوى إيهاب

     استقبل الأستاذ عبدالحليم علام، نقيب المحامين، رئيس اتحاد المحامين العرب، وفدًا من مجلس نقابة محامي جنوب القاهرة، برئاسة النقيب حسن أمين، وذلك بمكتبه في مقر النقابة العامة للمحامين، بحضور عدد من السادة أعضاء مجلس النقابة العامة.

وألقى الأستاذ حسن أمين، نقيب الفرعية، كملة، قال فيها: «باسمي وباسم مجلس نقابة المحامين بجنوب القاهرة، وتعبيرًا عن إرادة الجمعية العمومية، اتقدم بخالص التهاني والتبريكات إلى النقيب العام الأستاذ عبد الحليم علام».

وأشار إلى أن نجاح سيادته في انتخابات النقابة العامة على منصب النقيب العام كانت مسألة يقينة بإرادة الله عز وجل قبل إرادة السادة المحامين، حيث شائت إرادة الله أن يكون خير خلف لخير سلف.

وقال إن الله عز وجل قد ولى النقيب العام أمانة، نحسبه أهل لها، ونرجوا من الله أن تكون رسالته رسالة حقة في شأن مجال هذا العمل الطيب.

وأضاف نقيب الفرعية أن النقيب العام بمثابة الرأس من الجسد لجميع النقابات لفرعية، ونعلم أنه بفضل الله على الصلاح والاستقامة، فمهنة المحاماة تمس كل طائفة من شعب مصر، وكل شخص ينظر إلى نقابة المحامين بتقدير، وبالتالي ينظر إلى قائدها المثل الأعلى.

ووصف «أمين» النقيب العام، بأنه رمز وقيمة يعيد للمحاماة قدرها كما يعيدها إلى سابق عهدها، موضحًا أن حديثه لا رياء فيه ولا سمعة.

وختامًا قال نقيب جنوب القاهرة: «بمثل ما نحن فيه الآن يسطر التاريخ، ونعشم أن تؤدى الرسالة بتمامها، وأن يكون جميع السادة المحامين سندًا وعونًا للنقيب العام بعد الله عز وجل، وأن يمد له الجميع يد العون، فهو نقابي ضارب في العمل النقابي منذ زمن بعيد».

وقدم النقيب الفرعي المصحف الشريف إلى النقيب العام للمحامين، في حضور الأساتذة الأعضاء؛ محمد مصطفى عثمان، محمد جمال، محمد لبيب، كرم خليفة، بدر الرماح، حسن أبوعيسى، محمد عبدالرحمن، عمرو الخشاب، صلاح الخشاب.

علي عبدالجواد

صحفي مصري ، محرر بالمركز الإعلامي لنقابة المحامين ، حاصل على بكالوريوس في الإعلام - كلية الإعلام - جامعة الأزهر ، عمل كمحرر ورئيس قسم للأخبار في صحف مصرية وعربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى