بيان عاجل بشأن متابعة نقيب المحامين واقعتي الاعتداء على أحد السادة المحامين بكفر الشيخ ووفاة آخر بالغربية

كتب: علي عبدالجواد

أصدر المكتب الفني لنقيب المحامين الأستاذ رجائي عطية، بيانًا عاجلًا، بشأن متابعة الأستاذ النقيب العام واقعتي الاعتداء على أحد السادة المحامين بكفر الشيخ، ووفاة المغفور له الأستاذ حسين خضر المحامي بقطور – محافظة الغربية – وذلك من أجل الوقوف على آخر المستجدات وإيضاح الأمور للسادة المحامين على مستوى الجمهورية.

وقال المكتب الفني، إنه في إطار متابعة تطورات الأوضاع في الشأن النقابي والمهني والعام للسادة الزملاء أعضاء الجمعية العمومية للمحامين، فقد تم التواصل من جانب الأستاذ النقيب رجائي عطية، نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب، مع الأستاذ نقيب فرعية كفر الشيخ، وذلك من أجل الوقوف على آخر المستجدات بخصوص واقعة التعدى على أحد السادة المحامين بالمحافظة، مكلفًا النقيب الفرعي بالحضور في جميع التحقيقات خطوة بخطوة والمتابعة مع سيادته.

وفي سياق منفصل، أكد المكتب الفني لنقيب المحامين في بيان عاجل متابعة الأستاذ النقيب العام واقعة وفاة المغفور له الأستاذ حسين خضر المحامي بقطور – محافظة الغربية.

وجاء في البيان الصادر من المكتب الفني أن الأمر الآن قيد تحقيقات النيابة العامة، ومن غير الملائم الإفصاح عن المعلومات بما قد يثير الجدل حول ظروف وملابسات الواقعة، وقد يؤثر على سلامة وإجراءات التحقيقات التي تجريها النيابة العامة في ذلك الشأن.

وطمأن المكتب الفني السادة أعضاء الجمعية العمومية للمحامين على مستوى الجمهورية، بأن الملف قيد المتابعة أولاً بأول، وأن الأستاذ النقيب يولي أهمية كبرى له، كما أن سيادته يتعامل وفق الأطر القانونية اللازمة وصولاً إلى الحفاظ على حقوق الزميل المغفور له، في سرعة الوقوف على الجناة والقصاص منهم وفق القانون والشرعية الإجرائية، وكلنا ثقة في نزاهة تحقيقات النيابة العامة والقضاء المصري.

علي عبدالجواد

صحفي مصري ، محرر بالمركز الإعلامي لنقابة المحامين ، حاصل على بكالوريوس في الإعلام - كلية الإعلام - جامعة الأزهر ، عمل كمحرر ورئيس قسم للأخبار في صحف مصرية وعربية.
زر الذهاب إلى الأعلى